أسباب إلتهاب اللوزتين عند الأطفال وطرق العلاج

أسباب إلتهاب اللوزتين عند الأطفال وطرق العلاج
| بواسطة : مرام أحمد | بتاريخ 4 مايو, 2015
المصدر - دنيا الوطن

التهاب اللوزتين من الأمراض الشائعة والمنتشرة بشكل كبير، وخصوصا عند الأطفال، التي تصل إلى درجة تمنع الإنسان من الأكل لشدة الألم الذي يشعر به.

قال الدكتور أشرف لطفي استشارى الأنف والأذن والحنجرة، إن اللوزتين تمثل خط الدفاع الأول للجسم ضد الفيروسات والأنماط البكتيرية المختلفة ما يجعلها عرضة للعدوى أو الالتهاب وتتناقص الوظيفة المناعية للوزتين بعد مرحلة البلوغ ما يُفسر ندرة إصابة البالغين بالتهاب اللوزتين.

وأشار”لطفى”، أن الإصابة بالتهاب اللوزتين ينتج عن العدوى الفيروسية الناجمة عن فيروس الإنفلونزا أو الفيروسات المعوية أو العدوى البكتيرية في بعض الحالات كالبكتيريا العقدية المجموعة “أ” «العقدية المقيحة».

وأضاف “لطفى”، أن علامات وأعراض الإصابة بالتهاب اللوزتين تتمثل في تورم واحمرار اللوزتين، والتهاب الحلق، وارتفاع درجة الحرارة، وعُسر البلع، وتضخم العقد الليمفاوية في العنق، ورائحة الفم الكريهه، وتيبس العنق،و الصداع، وبحة الصوت.

وعن طرق الوقاية أكد على ضرورة مراعاة غسل اليدين بشكل متكرر بالماء والصابون وخاصة بعد استخدام دورة المياه أو قبل تناول الطعام، وتجنب مشاركة أواني الطعام والشراب وخاصة بين الأطفال، وتشجيع الطفل على ضرورة استخدام المناديل عند السعال أو العطاس.

وعن علاج التهاب اللوزتين أكد لطفي أن هناك المضادات الحيوية في حالات العدوى البكتيرية، والعقاقير الدوائية المسكنة للألم والخافضة للحرارة، وأخيرا التدخل الجراحي لاستئصال اللوزتين في حالات التهاب اللوزتين المتكررة.

أسباب إلتهاب اللوزتين عند الأطفال وطرق العلاج