اوامر ملكية تغير نظام الحكم بالسعودية

اوامر ملكية تغير نظام الحكم بالسعودية
| بواسطة : جمال محمود | بتاريخ 21 يونيو, 2017

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، أوامر ملكية ، صباح اليوم الأربعاء، غير بموجبها نظام الحكم بالمملكة، وجاء أبرزها أمر يقضي بإعفاء الأمير محمد بن نايف من منصب ولي العهد، وتعيين الأمير محمد بن سلمان خلفا له إضافة إلى تعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء واحتفاظه بمنصب وزير الدفاع.

وإضافة إلى إعفائه من منصب ولاية العهد، فقد أصدر الملك سلمان أوامر بإعفاء الأمير محمد بن نايف من منصبي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية.

وجاء الأمر الملكي بتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد خلفًا للأمير محمد بن نايف، بأغلبية ساحقة بلغت 31 صوتا من أصل 34 صوتا من أعضاء هيئة البيعة.

وجاء في الأمر الملكي الذي نشرته وكالة الأنباء السعودية: “يعفى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود من ولاية العهد ، ومن منصب نائب رئيس مجلس الوزراء ومنصب وزير الداخلية.”

و نص على “اختيار صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولياً للعهد، وتعيين سموه نائباً لرئيس مجلس الوزراء مع استمراره وزيراً للدفاع، واستمراره فيما كلف به من مهام أخرى.”

وقضى الأمر الملكي بـ “تعدل الفقرة ب من المادة الخامسة من النظام الأساسي للحكم لتكون بالنص الآتي : ” يكون الحكم في أبناء الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبد الرحمن الفيصل آل سعود وأبناء الأبناء، ويبايع الأصلح منهم للحكم على كتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ولا يكون من بعد أبناء الملك المؤسس ملكا ووليا للعهد من فرع واحد من ذرية الملك المؤسس”.

كما أصدر العاهل السعودي أوامر ملكية تقضي بتعيين الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف وزيراً للداخلية، وتعيين عبد الرحمن الربيعان مستشارا بالديوان الملكي بمرتبة وزير، وتعيين الأمير فيصل بن سطام بن عبد العزيز سفيرا للمملكة لدى الجمهورية الإيطالية بمرتبة وزير، وتعيين الأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبد العزيز مستشارا بالديوان الملكي بمرتبة وزير.

وقضت الأوامر الملكي بتعيين الأمير عبد العزيز بن فهد بن تركي بن عبد العزيز نائبا لأمير منطقة الجوف بالمرتبة الممتازة وتعيين الأمير عبد الله بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز مستشارا بالديوان الملكي بالمرتبة الممتازة و الأمير خالد بن بندر بن سلطان بن عبد العزيز سفيرا للمملكة لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية بالمرتبة الممتازة والأمير بندر بن فيصل بن بندر بن عبد العزيز مساعدا لرئيس الاستخبارات العامة بالمرتبة الممتازة.

كما تضمنت الأوامر، تعيين تعيين الأمير عبد العزيز بن تركي بن فيصل بن عبد العزيز نائبا لرئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة بالمرتبة الممتازة و تعيين الأمير بندر بن خالد بن فيصل بن عبدالعزيز مستشاراً بالديوان الملكي بمرتبة وزير.

وتضمنت الأوامر إعفاء الدكتور ناصر الداود من منصبه وتعيينه وكيلا لوزارة الداخلية بمرتبة وزير، وتعيين الدكتور أحمد بن محمد السالم نائباً لوزير الداخلية بمرتبة وزير.

اوامر ملكية تغير نظام الحكم بالسعودية